حسام الصبحي يروي تفاصيل العملية الإرهابية في تفجير المدينة: فقدت بصري.. وهذا ما قاله الإرهابي لنا

الخليج فايف : كشف حسام الصبحي رجل الأمن المصاب في تفجير المدينة المنورة عن الحوار الذي دار بين رجال الأمن وبين الانتحاري الذي فجر نفسه خلال شهر رمضان الماضي بالقرب من المسجد النبوي حيث أوضح أن الذعر قد انتابهم بشأن صندوق كان يحمله الإرهابي إلا إن ذلك لم يمنعهم عن دعوته لتناول وجبة الإفطار معهم .

حسام الصبحي يروي تفاصيل العملية الإرهابية في تفجير المدينة

قد روي الصبحي اللحظات الأخير قبيل التفجير وكيف تم حدوثه قائلا إنه أثناء وقوفه مع زملائه لأداء الخدمة في موقف خاص بالجهة الجنوبية للحرم النبوي بجوار مجمع محاكم المدينة المنورة أتى إليهم شخص يحمل صندوقاً ورقياً أبيض اللون يسأل عن الباب المؤدي للحرم النبوي وذلك من أجل توزيع وجبات إفطار على الصائمين إلا قد انتابهم الشك من هذا الصندوق الذي يحمله مما دفعهم إلى الإجابة عن سؤاله بشكل مختصر بأن طريق المسجد النبوي واضح وأضاف الصبحي بأن هذا الأمر هو الذي دفع الإرهابي إلى تفجير نفسه على الفور .

 

أظهر الصبحي عقب عودته من رحلة العلاج في أسبانيا عن فقدانه البصر بعينيه اليسري كما يجري علاجاً طبياً على عينيه اليمني حتى يمكنه الإبصار بها مرة أخرى ، وقد أشاد بزملائه وما قدموه في الدفاع عن المسجد النبوي .

 

ومن الجدير بالذكر أن الجندي حسام الصبحي كان من ضمن 5 مصابين في العملية الإرهابية التي استشهد فيها 4 من زملائه .