فيديو لمداهمة منزل العطوي الداعشي قاتل الجندي عبدالله الرشيدي في تبوك

الخليج فايف: قامت وزارة الداخلية السعودية بالكشف عن طريقة القبض على الإرهابي هايل العطوي قاتل الشهيد عبدالله الرشيدي كما نشرت مقطع فيديو لمداهمة قوات الأمن لمنزله وإلقاء القبض عليه .

حيث كشف تقرير الداخلية عن كيفية قيام قوات الأمن بمداهمة منزل العطوي للقبض عليه وإيضاح كيفية ضبط السلاح الرشاش المستخدم في الجريمة والذي قد أخفاه في منزله وقد تم التأكد معملياً أنه السلاح الذي تم استخدامه في الجريمة كما تم ضبط أسلحة أخرى.

ومن الجدير بالذكر أن هايل العطوي قد اعترف بتبنيه فكر داعش الإرهابي وأنه قام بارتكاب هذه الجريمة بناء على دعوة التنظيم باستهداف العسكريين .

ومن الجدير بالذكر أن العريف عبدالله الرشيدي قد استشهد عقب تعرضه لطلقات نارية على الطريق الدائري بمدينة تبوك وذلك أثناء توجهه إلي عمله .

أوضح اللواء منصور التركي المتحدث الأمني بوزارة الداخلية في بيان صحفي أن الأجهزة الأمنية استطاعت تحديد هوية قاتل الجندي أول في القوات المسلحة الشهيد عبدالله بن ناصر بن مضحي الرشيدي وذلك أثناء قيادته سيارته الخاصة على الطريق الدائري بمدينة تبوك صباح الأحد 20-2-1438هـ والموافق 20 نوفمبر الحالي ،مبيناً أنه تم  إلقاء القبض على الجاني بعد مرور 72ساعة من ارتكابه للجريمة وكان ذلك يوم 23 نوفمبر.

وأشار اللواء التركي أن الجاني يدعى هايل بن زعل بن محمد العطوي سعودي الجنسية وأثناء القبض عليه ضبط بحوزته بندقية رشاش تم التأكد من خلال الفحوص المعملية أنها السلاح الذي استخدم في الجريمة ، وأضاف التركي أن الجاني قد اعترف أثناء التحقيقات بتبنيه فكر “داعش” الإرهابي وأنه ارتكب جريمته بناء على دعوة التنظيم باستهداف العسكريين كما أشار  أنه قد تم إلقاء القبض على سبعة أشخاص آخرين لهم علاقة بالقضية وأن التحقيقات ما تزال مستمرة معه ومع بقية الموقوفين في القضية.

فيديو مداهمة منزل الداعشي ” العطوي”

https://youtu.be/oyfQht5hO4Q

المحكمة الجزائية تأمر بإعادة محاكمة عناصر من خلية إرهابية إتهمت بمحاولة اغتيال الملك عبدالله

الخليج فايف : قررت المحكمة الجزائية والمختصة بالنظر في قضايا الإرهاب وأمن الدولة بمعاودة النظر في محاكمة أربعة عناصر من الخلية ال47 وذلك بعد أن قامت المحكمة العليا بنقض الأحكام التى صدرت بحقهم منذ ثلاثة أعوام وتم توجيه لائحة الإدعاء فى حق المدانين بأنهم متهمون بعدد من الإتهامات المتعلقة بإعتناق منهج تكفيري بالإضافة إلى قيامهم بالإنتماء إلى تنظيم القاعدة ومحاولتهم إغتيال الملك عبد الله بن عبد العزيز أثناء قيام سموه بزيارة منطقة القصيم . وقد تضمن الإدعاء قيام المتهمين بالتستر على بعض الأشخاص المتورطين في مقتل اللواء العثمان والإرتباط  بمن يدعي “سيف العدل” الذي يقيم فى طهران.

المحكمة الجزائية تأمر بإعادة النظر في محاكمة أربعة عناصر من الخلية ال47

كما يواجه العناصر الأربعة عدد من العقوبات الرادعة إثر إدانة المدعى عليه الأول  ب 41 تهمة جميعها تتعلق بالإرهاب فى مقدمتها القيام بإتباع مناهج تكفيريه وتبنيه أفكار تنظيم القاعدة الإرهابي وقيامه بتكفير الحكومة السعودية بالإضافة إلى قيامه بتأييد العمليات الإرهابية بالمملكة وقيامه مع المتهم الثانى بالتخطيط لإغتيال الملك عبد الله بن عبد العزير رحمه الله أثناء قيام سموه بزيارة القصيم وكذلك قيامه بالتوجه إلى لبنان للإطلاع على المعسكرات المقامة هناك  وتنسيق خروج الشباب إلى مثل هذه المعسكرات لتدريبهم على القيام بعمليات إرهابية داخل المملكة وقيامه بتمويل الإرهاب وذلك عن طريق تسلمه وإستلامه  لمبالغ مالية تجاوزت المليون ريال لتمويل العمليات الإرهابية داخل المملكة وكذلك حيازة أسلحة بأنواع مختلفة بالاضافة إلى حيازته على مستندات نصية عن الموسوعة الأمنية الشاملة وصناعة المتفجرات.

وقد ثبت أيضًا فى ملف الإدعاء أن المدعى عليه الثالث قد إرتبط بإشخاص مطاوبين أمنياً وتواصل معهم وقام بالتستر على عدد أخر قاموا بعرض السفر عليه إلى أفغانستان حتى يتم تدريبه هناك كما أدين بأنه أفتى بالخروج على ولى الأمر  أما المتهم الرابع فقد قام بإنتهاج المنهج التكفيري الذي يخالف الكتاب والسنة وقام بتكفير الدولة وتحريم الوظائف الحكومية حتى أنه قام بتكفير نفسه وقد اشترك في تزوير بطاقة الهوية الخاصة به بتسليم صورة منها إلى المطلوبين حتى يستخدمها في الخروج من البلاد بالإضافة إلى إقامة علاقات غير شرعية مع عدد من النساء.

قصة الطفلين “هارفي”جمع مليوني استرليني و”عبدالله” أنفق 13 مليون درهم

الخليج فايف:نشر  أمس خبر في الصحف العربية والبريطانية عن طفلين ،أحدهما بريطاني  و يدعي هارفي  والأخر إماراتي ويدعي عبدالله  فما هي حكاية هذين الطفلين ؟

قصة الطفلين “هارفي”و”عبدالله”

تمكن الطفل هارفي البريطاني من جمع مليوني جنية إسترليني وذلك من خلال فكرة بسيطة تقوم على تذكير السائقين في بريطانيا بمواعيد تسديد ضريبة الطريق ، أما بالنسبة للطفل عبد الله الإماراتي فقد اشتري ثلاث لوحات للسيارات بأرقام مميزة بلغت قيمتها 13 مليون درهم .

نجاح هارفي محوره فكرة بسيطة

تحت عنوان فكرة بسيطة جداً نجح الطفل هارفي البريطاني من جمع مليوني جنية إسترليني وذلك من خلال تذكير السائقين في بريطانيا بمواعيد تسديد ضريبة الطريق التي لابد أن يقوم بدفعها الجميع عند استخدام الطرق العامة حيث قد تصل قيمة الغرامة في حالة عدم تذكرها إلى 1000 جنية إسترليني .

ونقلاً عن مصدر مطلع فإن الطفل هارفي يقوم بهذه الفكرة البسيطة من خلال ملصقات يقوم بكتابتها بنفسه ثم يروج لها عبر موقع إلكتروني قد قام بإنشائه لهذا الغرض و وقد وصل عدد الطلبات  التي يتلقاها هارفي في اليوم الواحد إلي 400 طلب ، و أضاف المصدر أن هارفي نجح في تجميع 3آلاف جنيه إسترليني بعد شهرين فقط من بداية انطلاق الفكرة التي لاقت إقبالاً واسعاً حيث كان يبيع البطاقة ب4 جنيهات إسترليني .

وبذلك تحول هارفي من طفل صغير إلى مليونير وجامع ثروات من خلال فكرة بسيطة .

عبدالله ينفق 13 مليون درهم

تحت عنوان “طفل إماراتي يشتري ثلاثة أرقام مميزة بـ 21 مليوناً و430 ألف درهم نقلت مصادر مطلعه قيام الطفل عبد الله الإماراتي في مزاد لشرطة أبو ظبي أقيم في قصر الإمارات مساء يوم السبت بشراء 3 لوحات للسيارات مميزة للأرقام 11 والذي اشتراه بمبلغ 6 ملايين و150 ألف درهم، والرقم 7 واشتراه بـ 13 مليوناً و400 ألف درهم، وقد أوضح حرصه الشديد على اقتناء الرقم 7 تحديداً لأنه يرمز لعدد الإمارات السبع وكذلك اشترى الرقم 11111 بمبلغ مليون و880 ألفاً .

وأيضا تم أثناء المزاد بيع الرقم 1 بمبلغ 31 مليون درهم، وبلغت حصيلة المزاد الإجمالية 99 مليوناً و40 ألف درهم.