الجوازات السعودية:اعتباراً من اليوم لن يرحل أي مقيم من السعودية

الخليج فايف… الجوازات السعودية : لن يرحل أي مقيم من السعودية اعتباراً من اليوم ، صرح مدير الإدارة العامة للجوازات السعودية، اللواء سليمان اليحيى، أن الجوازات سوف تصبح “إدارة بلا موقوفين قريبا”، والسبب في ذلك يرجع إلى الإجراءات التي تتبعها الإدارة المعنية في تلك الفترة الحالية، كما أكد ـــ اليحيي ــ أنه لم يتم إيقاف أحد من الوافدين إلا في حالات قليلة جدا تتطلب ذلك.

 

الجوازات السعودية : لن يرحل أي مقيم من السعودية اعتباراً من اليوم !!

كما أفاد اللواء اليحيي، أن عدد المقيمين المخالفين لنظام الإقامة والعمل، والذين يتم إطلاق سراحهم بشكل يوم يقارب إلى 900 مقيم مخالف، مشيراً إلى أنه يتم إطلاق سراح المقيم المخالف بعد التأكد من تحقيق شخصيته، وبعد مروره أيضاً على لجنة فرز بالمديرية العامة للسجون، وهي الهيئة المخولة لها جميع دور التوقيف.

هذا وقد أضاف،مدير الإدارة العامة للجوازات السعودية، اللواء اليحيى” أنه لن  يتم يرحل أي مقيم إلا من قبل صاحب العمل وبرضاه، وأكد اليحيي على ضرورة استفادة المخالفين من حملة تصحيح الأوضاع والتي عرفت باسم “وطن بلا مخالف” والتي أطلقها ولي العهد السعودي، وزير الداخلية “الأمير محمد بن نايف”حفظه الله.

ومنم جانبه، أشار اللواء اليحيي إلى أوضاع الأشقاء اليمنيين وتصحيح أوضاعهم بالمملكة، حيث أوضح أنه قد تم الانتهاء بالفعل من تصحيح الأوضاع لهم بشكل كامل ، وذلك عقب إصدار الهويات لهم من خلال الأمر السامي الذي صدر لهم مؤخراً.

 

بالفيديو…المدير العام للجوازات السعودية يلخص للوافدين في السعودية كل ما يحتاجونه حول الإقامات والعمل و التأشيرات وتصحيح الأوضاع وبطاقة مقيم

الخليج فايف…. كل ما يحتاجونه المقيمين حول الإقامات والعمل والتأشيرات وتصحيح الأوضاع وبطاقة مقيم، علق مدير عام الجوازات اللواء سليمان اليحيى على حملة “وطن بلا مخالف”، التي وافق عليها خادم الحرمين الشريفين، وتستهدف فتح الباب للمخالفين لمغادرة المملكة خلال 90 يوما، قبل أن تبدأ ملاحقتهم بحزم، موضحا أنه سيتم إعفاء المبادرين من ثلاثة أشياء، أهمها بصمة الترحيل، ما يفتح لهم باب العودة لاحقا بشكل نظامي.

اليحيى:مهلة  ال 90 يوم ليست  حملة تصحيح الأوضاع للمقيمين

وشدد اليحيى على أن الحملة ليست “تصحيحا”، وإنما فرضُ مغادرة لأي مخالف بحزم، ولكن بدعم أيضا وتقديم تسهيلات محددة لهم، موضحا أن الحملة حاليا من مسؤولية الجوازات في مسألة التأكد من أوضاع المخالفين المتقدمين، وعدم وجود ملاحظات أمنية أو حقوق عالقة عليهم، مشيرا إلى أن هنالك جهات أخرى أمنية وحكومية قد تساعد حاليا في الأمر.

 

وأكد اليحيى، في مقابلة يوم (الثلاثاء) مع “الإخبارية”، أن من يبادر ويغادر المملكة سيتم إعفاؤه من الغرامات والرسوم وبصمة الترحيل، والإعفاء الأخير يعني أنهم يستطيعون العودة لاحقا إلى المملكة، واصفا ذلك بأنه مكرمة عليهم استغلالها.

وأشار إلى أن الغرامات تتراوح ما بين 15 ألف ريال إلى 100 ألف ريال، ولن يتم فرضها عليهم حتى في حال استحقاقهم لها، مؤكدا أن ذلك يندرج تحت بند المهلة، إلا أنه بعد انتهائها فلن يتم التسامح بتاتا مع أي مخالف، محذرا: “من أعذر فقد أنذر، والدولة لم تقصر معهم، حيث منحتهم هذه المهلة لتدارك أنفسهم”.المصدر : قبس.