اصطدام مركبة يودي بحياة شخصين وإصابة آخرين وحالة من الاستنفار الأمني تسود المنطقة

الخليج فايف – توفى شخصان يحملان جنسية  دولة آسيوية 57 عاماً والثاني 51 عاماً في صباح أمس وأصيب ثلاثة أشخاص من نفس الجنسية بإصابات بليغة إثر اصطدام مركبة كانوا يستقلونها بعامود إنارة في منطقة الدهيسة برأس الخيمة.

 

وقال العميد الدكتور محمد سعيد الحميدي مدير عام العمليات المركزية في شرطة رأس الخيمة إن غرفة العمليات تلقت بلاغا صباح أمس يفيد اصطدام مركبة بداخلها خمسة أشخاص بعامود إنارة وذلك على أحد طرقات الإمارة، وتابع أنه فور تلقي البلاغ تم ارسال دوريات الشرطة وسيارات الإسعاف والإنقاذ إلى المكان .

 

وأوضح العميد الدكتور محمد سعيد الحميدي مدير عام العمليات المركزية في شرطة رأس الخيمة أن الحادث وقع عندما انحرفت المركبة التي كانت تلقهم واصطدمت بعامود إنارة وأسفر هذا الحادث عن وفاة سائق المركبة في موقع الحادث بينما توفى زميله الأخر بعد نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج وأضاف العميد الدكتور محمد سعيد الحميدي مدير عام العمليات المركزية في شرطة رأس الخيمة أنه تم نقل المصابين الثلاثة إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم وأصيب أحدهم إصابات بليغة، وأصيب الآخران بإصابات متوسطة .

 

وأشار إلى أنه تم نقل ملف الحادث إلى الجهات المختصة لاستكمال الإجراءات القانونية اللازمة وقد أوضح الحميدي أنه يجب على جميع قائدي المركبات ضرورة الحذر في المنحنيات وعدم السرعة كي لا تتعرض المركبة إلى الانحراف المفاجئ و طالب السائقين بأخذ قسط من الراحة في حال شعور بالنعاس تفاديا لوقوع الحوادث المرورية.

 

شرطة رأس الخيمة تحذر المواطنين من القيادة وعبور الطرق خلال الفترة القادمة !

الخليج فايف – أحاطت شرطة رأس الخيمة عناية جميع المواطنين والمقيمين إلى وجوب أخذ الحذر والحيطة نحو قيادة السيارة وعبور الطرق خلال تقلبات الجو ووقت سقوط الأمطار، حتى لا يعرضوا حياتهم وحياة الآخرين للخطر.

 

هذا وقد حذرت من القيادة بسرعة و التهور ومناشدة جميع مرتادي البحر بعدم السياق إلى السواحل في مثل ذلك الجو المتقلب و تهيب الشرطة كل أشخاص الجمهور، بأنها على أتم استعداد للاستجابة السريعة والفورية لتلقي مختلَف البلاغات على العدد ( 999 ) وعلى طوال الوقت، وهذا تنفيذاً لإستراتيجية وزارة الداخلية، الهادفة إلى ضمان الاستعداد بإدخار الاستجابة السريعة والفعّالة لكافة حالات الطوارئ المحتملة في المجتمع، داعيةً كل شرائح المجتمع بوجوب التفاعل والتعاون مع الجهاز الشرطي واتباع الإرشادات المرورية تجنياً لوقوع النكبات .

 

وأوضح مدير عام العمليات المركزية بشرطة رأس الخيمة العميد الدكتور محمد سعيد الحميدي، أن القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة كثفت تواجدها في متنوع طرق الإمارة الداخلية والخارجية، لتقديم العون إلى الجمهور، وضمان انسيابية الحركة المرورية، محذرةً مستخدمي الطريق ومرتادي الرحلات البحرية من تجنب ارتياد أنحاء الوديان والأمطار الجارفة، مناشداً وجوب التركيز والانتباه خلال القيادة وعدم الانشغال بغير الطريق، والإلتزام بالقواعد والأنظمة المرورية، والتقيد بالسرعات المحددة على الطرق واتخاذ الانتباه والحذر نحو الطرق المؤدية إلى الجسور والأنفاق.

 

وأكد من جانبه على ضرورة خفض السرعة في الطرق المجاورة للجبال والكتل الصخرية، وعند المنحنيات في الأنحاء الجبلية، للتحكم والهيمنة في قيادة السيارات، والعبور بأمان كما أوضح دور غرفة العمليات في التعاون الهائل عن طريق التنسيق والمتابعة المتواصلة أثناء أوقات هطول الأمطار.

 

طفل يتعرض لأبشع أنواع القتل والسبب غريب والقاتل لن تتخيلوا من ؟

الخليج فايف – توفي في مساء الیوم طفل يبلغ من العمر خمس أعوام إثر تعرضه للدهس من قبل والدته وذلك أثناء خروجها بمركبتها من داخل المنزل إلى الطریق العام في إحدى المناطق السكنیة برأس الخیمة .

 

وقال العقید عارف الكاز رئیس مركز شرطة المعمورة الشامل إن غرفة العملیات تلقت في تمام الساعة السابعة والنصف من مساء أمس و بلاغاً یفید بتعرض طفل مواطن للدهس في منزل والده ووفاته في نفس المكان ويكون متأثرا بإصابته البلیغة وأوضح رئیس مركز شرطة المعمورة الشامل الكاز أنه فور تلقي البلاغ وقد تم إرسال فرق الإسعاف والإنقاذ وسیارات الشرطة للمنزل .

 

وقد تبین بأن والدة الطفل كانت بصدد الخروج من المنزل وأثناء قیادتها للمركبة من المدخل الرئیسي للمنزل و قامت بدهس الطفل من دون أن تشعر بوجوده وأضاف رئیس مركز شرطة المعمورة الشامل أن الأم قامت على الفور بنقله إلى المستسشفى إلا أنه كان فارق الحیاة فور وقوع الحادث وأشار العقید عارف الكاز إلى أنه تم التواصل مع الجهات المختصة لاستلام ملف القضیة واستكمال الإجراءات القانونیة اللازمة .

 

وتابع الكاز أن حوادث دهس الأطفال من قبل ذویهم داخل منازلهم قلیلة وهي حوادث فردیة ولا ترتقي لكي تكون ظاهرة وطالب رئیس مركز شرطة المعمورة الشامل العقید عارف الكاز من جمیع الأسر بضرورة أخذ الحیطة والحذر أثناء الخروج من المنزل.

 

والتأكد بوجود أطفالهم في داخل المنزل بعیدا عن أماكن المركبات والعمل علي الحرص على استخدام وسائل السلامة الموجودة في المركبات من كامیرات الرجوع للخلف واستشعارات الوقوف (الحساسات وذلك لحمایة الأطفال وقیادة المركبة ببطئ في المواقف الداخلیة للمنازل والنظر عبر المرایا الجانبیة والمرايا الخلفیة والمنطقة المحیطة بالمركبة وفتح النوافذ الجانبیة وذلك لرؤیة المكان بكل واضح لسماع أي صوت للأطفال في حال وجودهم في الخارج.