بجدار بشري مزين بالزهور… هكذا واجه المكسيكيون قرار ترامب المتعلق ببلادهم

الخليج فايف.. رداً على تصريحات الرئيس الأميركي دونالد ترامب، شكل آلاف المكسيكيين أمس الجمعة “جداراً بشرياً” على طول الحدود مع جارتهم أميركا، رفضاً للجدار الحدودي الذي اقترحه ترامب إنشاءه.

وشارك في هذه التظاهرة، طلاب في سيوداد خواريز (شمال)، سياسيين وقادة محليين، مشكلين سلسلة بشرية طولها حوالي 1,5 كلم، وقد أمسكوا بأيدي بعضهم البعض، ولف عدد منهم أنفسهم بأعلام مكسيكية أو ارتدوا ملابس بيضاء، وذلك أمام أنظار دورية حدودية أميركية.

وهتف أحد الطلاب وهو يحمل في يده زهرة على غرار العديد من رفاقه “ها هو حائطك!”، وصرخ “ما رأيك لو قمنا بالحائط هكذا، بدلاً من الإسمنت والحديد؟”.

وقال أوسكار ليسير رئيس بلدية مدينة إل باسو الأميركية الحدودية على الجانب الآخر من سيوداد خواريز، إن كل من سيوداد خواريز وإل باسو مدينة واحدة، لن تنفصلان أبداً، داعياً إلى النضال والعمل من أجل الوحدة التي تميز المناطق الحدودية.

كما قال رئيس بلدية سيوداد خواريز، أرماندو كابادا، إن ترامب يولد الخوف لدى مواطني الولايات المتحدة، مضيفاً :”يجب أن نظهر التضامن معهم ونؤكد لهم دعمنا. إذا تم طردهم، سنستقبلهم بأذرع مفتوحة”.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن آنا كارولينا سوليس (31 عاماً) وهي طالبة علوم اجتماعية، أن الجدار هو أحد أسوأ الأفكار الموجودة، لأنه لن يمنع المخدرات ولا المهاجرين، وسيكون فقط رمز لكراهية ترامب، ولعنصريته.

وذكر متظاهر آخر، أن الكثيرين يملكون عائلات في إل باسو، وهم يذهبون للدراسة هناك، كما أكد أنه يوجد أشخاص كثيرون يجتازون الحدود يومياً بسب عملهم هناك أيضاً.
Mexico_US_Border_13820-727x485 Mexico_US_Border_90270