الإمارات: حاكم عجمان الشيخ حميد بن راشد يصدر مرسوماً أميرياً

الخليج فايف : أصدر اليوم صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد حاكم عجمان مرسوماً أميرياً يحمل رقم  11 لسنة 2016 ويتعلق هذا المرسوم بهيئة المعرفة البشرية في عجمان

الشيخ حميد النعيمي يصدر مرسوماً أميرياً

ويشمل هذا المرسوم 21 مادة تنص على أنه يتم إنشاء هيئة عامة تتبع حكومة عجمان ذات شخصية وذمة مالية منفصلة عن حكومة الإمارة  وتتمتع هذه  الهيئة بكامل الأهلية القانونية والإستقلال المالى والإدارى حتى تقوم بتأدية كافة الأعمال التى تحقق أهدافها المنشودة ويمكن أيضاً لهذه الهيئة أن تقوم بفتح حسابات مصرفية بإسمها وتقومم بإبرام العقود مع الغير كما يمكن أن تقوم بإنابة شخص ما ليقوم بتمثيلها قانوناً.

 

هيئة المعرفة والتنمية البشرية

وقد حدد المرسوم بأن يكون مقر الهيئة هو مدينة عجمان في الإمارات العربية المتحدة  وعليها أن تلتزم بجميع السياسات والقرارات والقوانين التى تصدر من السلطات الإتحادية .

 أهداف هيئة المعرفة والتنمية البشرية

والهدف من إنشاء هذه الهيئة هو العمل على تطوير وتحسين مستوى التعليم الخاص فى الإمارة وذلك عن طريق إنشاء عدد من المدارس الخاصة النموذجية بدءً من رياض الأطفال حتى الثانوية العامة  بالإضافة إلى معاهد ومنشأت تعليمية خاصة للتدريب المهنى والفنى  والعمل على تزويد تلك المدارس والمعاهد بأحدث تقنيات التعليم وأساليب الإدارة الحديثة وذلك بما يتناسب مع الهوية  والحضارة العربية

 بالإضافة إلى تحقيق مبدأ الأهتمام بالطالب لأنه أساس العملية التعليمية وكذلك الحرص على تزويده بأفضل المعارف في كافة المجالات حتى يصبح مؤهلاً عقلياً وروحياًً ورياضياً، ومن أهداف الهيئة أيضاً إعداد معلم نموذجى قادر على تنشئة جيل المستقبل  عن طريق عمل برامج تدريبية له لتحسين قدراته المهنية وذلك بما يتفق مع القوانين السارية في الدولة  وكذلك العمل على تشجيع المشاركة بين المنزل والمدرسة في تنشئة الطالب  .

ويتولى إدارة هذه الهيئة مجلس أمناء يتم تشكيله بقرار يصدر من ولى عهد الإمارة ويتكون هذا المجلس من رئيس له بالإضافة إلى أربعة أعضاء من أصحاب الخبرة في المجال التعليمى وتكون مدة عضويتهم أربعة سنوات من تاريخ تشكيل المجلس ويجوز أن يتم إستبدال أو تعيين بعض الأعضاء بقرار أميري ويمكن لرئيس المجلس أن يقوم بدعوة أشخاص من ذوى الخبرة للمشاركة في المجلس  . ويقوم مجلس الأمناء برسم السياسة العامة للهيئة بالإضافة إلى إقرار المناهج الدراسية وكذلك الموافقة المبدئية على الموزانة السنوية الخاصة بالهيئة والمدارس .