عاااجل …. تحذيرات شديدة اللهجة لجميع المواطنين والمقيمين في منطقة عسير

الخليج فايف..وجه النظام الآلي للإنذار المبكر تنبيه متقدم لمنطقة عسير وادي حلي _ أبو ذراع من وجود حالة أمطار متوسطة إلى غزيرة.

وأوضح النظام أن هذه الحالة بدأت من الساعة الـ15:30 وتستمر حتى الساعة السابعة من مساء اليوم السبت مع استمرار هطول أمطار رعدية متوسطة إلى غزيرة يصاحبها زخات من البرد ورياح نشطة تحد من مدى الرؤية الأفقية.

وتجدر الإشار أن وجه النظام الآلي للإنذار المبكر أمس تنبيهين متقدمين لمنطقتي الشرقية والرياض يضم الأول (الدمام،الظهران،الجبيل،الخفجي،النعيرية والأجزاء المجاورة)، وذلك بسبب الأتربة المثارة التي تسببت في انعدامم الرؤية  الأفقية إلى أقل من 1كم ابتداء من الساعة الرابعة عصراً وتنتهي الحادية عشر ليلاً ويصاحبها استمرار النشاط في الرياح السطحية.

أما في التنبية الثاني للرياض فقد شمل كلاً من (الخرج والأفلاج ووادي الدواسر والأجزاء المجاورة)، ووجود أتربة مثارة تسببت في انعدام الرؤية ابتداء من الساعة الرابعة عصراً وتمتد حتى الساعة الحادية عشرة ليلاً ويصاحبها استمرار النشاط في الرياح السطحية وبالتالي إثارة الأتربة والغبار التي تحد من مدى الرؤية الأفقية لأقل من 1 كم.

طالبت إدارة المرور في المنطقة الشرقية من سائقي المركبات بضرورة توخي الحذر واتخاذ كافة الاحتياطات اللازمة قبل وأثناء القيادة بالطرق السريعة وداخل المدن، وذلك بسبب ما تشهده المنطقة من تقلبات مناخية واستمرار نشاط الرياح السطحية المثيرة للأتربة والغبار التي تؤدي إلى تدني الرؤية بالإضافة إلى زحف الرمال على الطرقات.

 

الأمطار والأحوال الجوية تتسبب في تعليق الدراسة بمنطقة عسير اليوم الأحد

الخليج فايف.. بسبب الأمطار التي تشهدها المنطقة، وجه الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير مساء أمس السبت، بتعليق الدراسة صباح اليوم الأحد في جميع الجهات التعليمية بالمنطقة.

 

 

وكشف سعد آل ثابت المتحدث الرسمي لإمارة المنطقة، أن توجيه أمير فيصل بن خالد جاء بناء على التبيهات المتواصلة التي أطلقتها الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة حول هطول الأمطار الرعدية من متوسطة لغزيرة مترافقة مع زخات من البرد وأيضاً نشطة تحد من مدى الرؤية، بحسب جريدة الرياض.

 

 

وفي السياق نفسه، أعلن المرور عن إغلاق عقبة الصماء الرابطة بين مدينة أبها ومحافظة رجال ألمع بشكل مؤقت، وذلك لوجود أمطار غزيرة وانهيارات صخرية.

 

وتسبَّبت السيول التي شهدتها منطقة عسير بقَطْع عدة طرق، وعزل عدة قرى، وذكر موقع سبق الإلكرتوني، أن تهامة بللسمر شهدت سيلاً جارفًا لوادي فرشاط، تسبب في عزل قرى عمير ومخاريق والمنظر والفجرة والجوز وقرية آل سليمة؛ وحال دون دخول قرابة 500 نسمة لتلك القرى أو الخروج منها، كما لا يزال عشرات الأشخاص خلف الوادي يحاولون الوصول إلى ذويهم.
وأمام هذه الظروف، طالب الأهالي الجهات المختصة بالتحرك لإنهاء هذه المعاناة التي استمرت لسنين دون جدوى، والتي أجبرت مواطنين للبحث عن شقق مفروشة للنوم فيها ريثما تتوقف السيول، ويُفتح الطريق من جديد.
وذكر العقيد محمد عبدالرحيم العاصمي الناطق الإعلامي لمدني عسير،:أن الدفاع المدني ببارق استخرج ثلاث سيارات في وادي بقرة أثناء تعرضت للاحتجاز أثناء محاولتها عبور الوادي بالتزامن مع جريان السيول، كما باشرت الفرق في مركز ثلوث المنظر باستخراج سيارتين، احتجزتهما السيول بوادي بقرة أيضاً.