عسير:منظار جراحي ينهي آلام مريض مع التهاب فطري بالجيوب الأنفية

الخليج فايف : تمكن فريق طبي بمستشفي عسير من إجراء عملية معقدة بواسطة المنظار الجراحي لمريض كان يعاني من التهاب فطري تحسسي في الجيوب الأنفية وقد أدي هذا الإلتهاب  إلى تآكل قاع الجمجمة حيث امتد إلى داخل الدماغ بما يقارب 2سم  مما شكل خطر جسيم على حياة هذا المريض وتم تمكن منه من خلال  استئصاله بالمنظار .

فريق طبي في مستشفي عسير  ينهي آلام مريض مع التهاب فطري بالجيوب الأنفية

وقد أوضح سعيد بن عبد الله النقير المتحدث الرسمي بصحة منطقة عسير أن نوعية هذه الأمراض سابقاً كانت تتطلب التدخل الجراحي وذلك من خلال فتح الجمجمة عن طريق أطباء المخ والأعصاب مشيراً أن العملية تمت بنجاح كبير كما غادر المريض المستشفي وهو بصحة جيدة .

نجاحات مستشفي عسير يضاف إليها نجاح جديد

وأضاف النقير قائلا أن هذا النجاح الملحوظ في هذه العملية يضاف إلى المزيد من النجاحات التي تمت بمستشفي عسير المركزي والسبب في ذلك هو أن هذه المستشفي لديها كوادر طبية مؤهلة ومتميزة بالإضافة إلي ما يقوم به المشرف العام على المستشفي الدكتور عايض بن عبد الله الشهراني من متابعة توافر كافة الإمكانات والتجهيزات وذلك لتقديم خدمة طيبة مميزة للمرضي وأشار أيضاً إلى طاقم التمريض الذي شارك معه في هذه العملية الهامة .

ومن جهته أوضح رئيس الفريق الطبي الذي أجرى العملية الدكتور علي حسن الزرعي استشاري أمراض الأنف والجيوب الأنفية وقاع الجمجمة بأن أعراض التهاب الجيوب الأنفية الفطري التحسسي تبدأ بانسداد بالأنف وإفرازات أنفية وأحيانا يوجد جحوظ  وزغللة في العين وازدواجية في النظر أو فقدان النظر في بعض الحالات ، وأشار أن هذا المرض يصيب جميع الأعمار بحيث يكون امتداده خارج الجيوب الأنفية إلى الدماغ أو العين في الأطفال أكثر منه في الكبار ويتم تشخيص هذا المرض بواسطة المنظار الأنفي والأشعة المقطعية، بالإضافة إلى التحليل المجهري

وقد أشار النقير إلي الأطباء الذين شاركوا في هذه العملية هم الدكتور إبراهيم صميلي والدكتور ماجد عسيري أخصائي الأنف والأذن والحنجرة وطبيب التخدير الدكتور محمد داغستاني وفريق التمريض صالحة عسيري وابتسام عسيري .