تايمز الأمريكية :تنشر أقوى تحليل عن سرعة كشف الرئيس السيسي عن مفجر الكنيسة البطرسية

الخليج فايف: صرحت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية إن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قد قام ببذل جهدا ضخما حتى يطمأن الأقباط الموجودين في مصر عقب الانفجار الذي حدث  في الكنيسة البطرسية الموجودة بالعباسية والذي راح ضحيته 25 شخصا غالبيتهم من النساء والأطفال وقد أثار هذا الحادث قلق المصريين .

نيويورك تايمز الأمريكية تنشر أقوى تحليل عن سرعة الكشف عن مفجر الكنيسة البطرسية

وقد أضافت الصحيفة أن الأقباط هم أهم الداعمين لحكومة الرئيس السيسي في مصر وأن هذه السرعة في التحرك للكشف عن ملابسات الحادث ومنفذها إنما يعكس قلقا بالغا للغاية في مصر وذلك عقب وقوع ثلاثة انفجارات متتالية خلال ثلاثة أيام في مناطق تبعد عن سيناء مسرح المعركة الدائرة بين الجيش والإرهاب

 

وقد أضافت صحيفة نيويورك تايمز أن الكنيسة القبطية في مصر كانت من أهم المؤيدين لسياسة الرئيس السيسي والذي قان بالإطاحة بحكومة الإخوان المسلمين وأكدت أن السيسي  كان يقوم بحماية المسيحين من الفئة المتطرفة وفى الوقت ذاته يكافح الهجمات التي يقوم بها بعض المتطرفين ضد المسيحين في صعيد مصر ومن بعدها استهدف التطرف رمزا للكنيسة القبطية الأرثودكسية.

 

 وذكرت الصحيفة أيضا أنه حدث عقب انفجار كنيسة العباسية بعض المظاهرات قام بها بعض الأقباط الذين يقومون بالصلاة في الكنيسة ضد السيسي و تراجعت  هذه الاحتجاجات عقب ذهاب الرئيس السيسي إلى جنازة الضحايا الرسمية وقام أثناء الجنازة بالإعلان عن مرتكب الحادث.

وأعلنت الصحيفة الأمريكية نقلاً عن خبراء إن الهجوم يبدو أنه قد تم تنفيذه من خلال جماعة لها تاريخ إرهابي مثل تنظيم القاعدة صاحب التاريخ الطويل في عدد من المذابح الطائفية . وقد أضاف الخبراء أيضا أن مثل هذه الحوادث هي من أكثر الأنشطة الإرهابية تعقيدا في مصر في وقتنا الحالي  .