عروس تحطم رأس زوجها بعد أسبوع واحد من الزفاف… والسبب !!!

الخليج فايف…. بعد أسبوع واحد من الزفاف، عروس تحطم رأس زوجها، في حادثة فريدة من نوعها، قامت عروس بتهشيم رأس زوجها ثم خرجت مسرعة للناس تصرخ وتبكي ، وتدعي أن شخصا غريبا قتل زوجها.

وعلى الفور قام الأهالي بإبلاغ الشرطة ، وهرع رجال الشرطة إلى مكان الحادث، لتكشف الشرطة حقيقة الأمر وتكون المفاجأة هي، أن العروسة هي من قتل زوجها عقب أسبوع واحد فقط من الزواج.

 

عروس تقوم بتحطيم رأس زوجها،هشمت رأسه بعد مشاجرة بينهما

حديث الناس دائما ما يؤدي إلى نتائج غير مرضية للجميع، وخاصة إذا كان الحديث عن شيئاً شخصياً يخص حياتنا الشخصية، لهذا فلابد من أن يتدخل العقل في الحكم على أراء ونصائح البعض لنا، حتى لا نقوم بعمل شيئاً قد نندم عليه طيلة حياتنا.

وفي حادثة اليوم، كان أراء الأصدقاء هو الدافع القوي والرئيس بل الوحيد في أقدام عروس بعد أسبوع واحد فقط من زواجها على قتل زوجها ، وذلك وفقاً لما نشرته” times of India” الصحيفة الهندية حيث أعلنت بأن الزوجة البالغة من العمر 22 عام، قد تأثرت بشدة بحديث صديقاتها وأقاربها عن زوجها، وأنه غير وسيم ولا يستحق زوجة مثلها.

وعقب هذا الحديث دأبت الزوجة على افتعال المشاكل بينها وبين زوجها الذي كان يعمل نحات أخشاب ويبلغ من العمر 25 عام، حتى جاء اليوم الذي قامت الزوجة بتحطيم رأس زوجها بحجر كبير، لتخرج عقب جريمتها تضرح وتدعي أن شخصاً ما تقتل زوجها، ولكن كشفت تحقيقات الشرطة كذب العروس ليتفضح أمرها بأنها هي من قتل زوجها .

المملكة تعلن رسمياً : خلال أسبوع ترحيل المصريين الذين تجاوز أعمارهم 40عاماً

الخليج فايف: فى تصريح خاص قامت وزارة الخارجية السعودية بالإعلان أنه سوف يتم ترحيل أكثر من 20 ألف مواطن مصري ممن تجاوزت أعمارهم ال35 عاما من المملكة إلا أن من المتوقع أن يقوم مجلس الشورى السعودى برفع السن إلى الاربعين عاما ً.

المملكة السعودية ترحيل المصريين الذين تجاوز أعمارهم 40عاماً

وفقاً لمصادر مطلعة أكدت أن هذا القرار قد تم إتخاذه بسبب كثرة العمالة المصرية الموجودة فى المملكة وخاصة فى الآونه الأخيرة ويتعلق هذا القرار بوقف تجديد كافة رخص الإقامة وعقود العمل الخاصة بجميع الفئات وقد يصل الأمر فى مرحلة متقدمة ليشمل ترحيل جميع الفئات من أراضى المملكة .

كما صرحت أن هذا القرار قد لاقى ترحيباً كبيراً من بعض أعضاء مجلس الشوري ورفضاً من البعض الأخر  وقد نقلت بعض المصادر الأخري أنه من المحتمل أن يقوم مجلس الوزراء السعودي برفض هذا الإقتراح حرصاً على علاقات السعودية مع الدول التى يقيم فيها رعاياها ومن أول هذه الدول هي مصر بالإضافة إلى عدم رغبة الحكومة السعودية فى توقف المشاريع الكبرى التى يعمل بها مصريون سنهم تجاوز الأربعين.

وقد صرح الأمير نايف بن قحطان المستشار السعودي أنه عقب موافقة مجلس الشورى على هذا القرار فلن يتم تطبيقه إلا بعد أن يتم دراسته دراسة متأنية من قبل سمو الملك سلمان بن عبد العزيز خادم الحرمين الشريفين وذلك بالتعاون مع وزير الخارجية السعودى ورئيس مجلس الشوري.

وعلى الجهة الآخرى فقد إستبعد عدد من قيادات إتحاد المصريين فى الخارج وإتحاد المصريين بالسعودية وقيادات أخرى عمالية موافقة مجلس الشورى السعودى على مثل هذا القرار . وقد رفضت وزيرة الهجرة المصرية نبيلة مكرم التطرق بالحديث فى هذا الأمر خلال مؤتمرها الصحفى الذي عقدته بمناسبة زيارتها لأستراليا وتناولت فقط العمالة فى استراليا.

عروسة سعودية تقتل عريسها فى أول أسبوع من الزواج لهذا السبب !!

الخليج فايف ، عروسة سعودية تقتل زوجها ، إن أخلاقيات البشر تغيرت وكذلك سلوكياتهم وطباعهم خلال السنوات الأخيرة ، وأصبحت مشاغل الحياة والضغط النفسي أكبر مما يمكن أن يحتمل ، فلا يوجد في تلك الأيام من يمتلك صفات الشجاعة والإقدام والصبر وغيرها من الصفات الجميلة الأخري إلا قلة قليلة ،وإذا نظرنا إلى الامور بالعين الفاحصة لوجدنا أنه إذا غاب الدين غاب كل شيء .فأصبح اليوم الزوج يذهب إلى عمله وكانه في طاحونه يومية بدون أن يكون له حق في الراحة حتي يستطيع أن يوفر لأولاده وزوجته جميع متطلبات الحياة ، وإذا أراد الزوج في يوم من الأيام أن يستريح من طاحونته أتهم بالتقصير والكسل .

كما أصبحت الأن المرأة تعمل وتذهب إلى عملها وقد تتعرض إلى بعض المشاكل سواء في العمل ، أو خارج العمل ولهذا فهي أصبحت معرضة للضغوط النفسيةوالتي لا يمكن لأي أحد أن يتحمله ، وبذلك الوضع نجد أن الجميع صار يعيش في ضغوط نفسية متواصلة وهذه الضغوط أدت إلى حدوث الكثير من الحوادث بل الكوارث بين الناس بعضها مع بعض .هذه الظروف هي بالفعل ظروف جديدة طرأت على حياتنا والتي لم يتعرض لها أباءنا ولا أجدادنا ، بل كانوا راضين بالحياة البسيطة الغير معقدة ، واليوم سوف نتطرق إلى حادثة من ضمن الحوادث النفسية والغير متوقع حدوثها “.” .

عروسة سعودية تقتل عريسها

فتاة في تبلغ من العمر السادس والعشرون ، تزوجت من رجل سعودي الجنسية ، في أحدي الأيام  طلب منها زوجها أن يذهبا لتناول العشاء خارج البيت وبسرعة استعدت الزوجة هي ورضيعها للخروج ، وفعل ذهبا إلى مكان ما لقضاء وقت سعيد معا ،  ولكن يبدو أن الرضيع كان يعاني من ألم في معدته ، فأخذ الصغير يبكي من شدة الألم ولم تستطيع الزوجة أن تهدأ من بكائه ، فتضايق الزوج  ولم يتمكنوا من قضاء وقت في المطعم ورجعا إلى البيت والزوج في قمة الغضب
والطفل مازال يصرخ من شدة الألم ، ولم يستطيع الزوج أن يكبح غضبه فقام علي الفور ليسكت الطفل بطريقته وهي انه أحضر وسادة وقام بوضعها على أنفاس الطفل وحاولت الأم بكل جهد لها أبعاده عن طفلها إلا أنها لم تستطيع فهرعت مسرعة إلى المطبخ وأحضر سكين وقامت بطعن زوجها في رقبته حتي يبعد عن الرضيع وأخذ رضيعها وهربت به إلى الجيران حتي جاءت الشرطة والقاءت القبض علىها .