الشورى

عضو بمجلس الشورى يهاجم العمالة الوافدة في المملكة العربية السعودية والسبب…!!

الخليج فايف..وجه هاني خاشفجي عضو مجلس الشورى انتقاد من تعاقد بعض من الأجهزة الحكومية مع شركات ومكاتب أجنبية لتقديم خدمات استشارية بعقود تصل لـ 12 مليار ريال وفقاً لما نشره ديوان المراقبة، مشيراً بأن هذا الأمر لا يمكن التسليم به أو قبوله.

 

وأبدى خاشفجي اندهاشه قائلاً ما هو الشيء الذي يمتلكه الأجانب سواء كانوا شركات أو أفراد ولا يمتلكه أبناء الوطن، مؤكداً على أن يوجد بجامعات المملكة العربية السعودية العديد من الكفاءات الوطنية المتخصصة في كافة أنواع العلوم، بالإضافة إلى العشرات من مراكز البحوث العاملة تحت مظلة الجامعات أو القطاع الخاص.

 

وأضاف بأن المراكز والكفاءات الوطنية أولى بهذه العقود كما إنها سوف تقبل بمقابل أقل من ذلك وهذا بدلاً من الاستشاري الأجنبي الذي يرجع في تقاريره على معلومات يقدمها له المسئول الحكومي أو الباحث الوطني بمقابل فنجان شاي، وما يقوم به هو إعادة إخراج هذه المعلومة في شكل تقرير ملون أو عرض مرئي مبهر.

 

وأفاد عضو مجلس الشورى بأن لا غني عن الخبرة الأجنبية ولكن في مجالات حيوية وليس في رسم سياستنا المالية أو ورضع الرؤية من أجل ترشيد الإنفاق والخصخصة.

 

وتابع خاشفجي بأن قد كشف ديوان المراقبة العامة منذ وقت سابق عن إنفاق جهات حكومية نحو 12 مليار ريال على مستشارين في عام واحد، مؤكداً على أن هذا يعتبر نخالفة كبيرة للأوامر الملكية السامية.

 

 

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *