القصيم

أمير القصيم يهدد بتنفيذ أقصى العقوبات بحق مرتكبي هذه المخالفة… التفاصيل

الخليج فايف.. أكدت إمارة منطقة القصيم أنها تنوي تطبيق أقصى العقوبات في حق مخالفي الأنظمة بمسيرات الزواج.

وذكرت الإمارة في تغريدة لها نشرتها عبر حسابها بموقع تويتر، أن أمير القصيم الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبد العزيز، وجه بتطبيق أقصى العقوبات على مخالفي أنظمة مسيرات الزواج، وخاطب بهذا الشأن إدارة الأمن العام في المنطقة للتشديد على مسيرات السيارات بمناسبات الزواج، وعلى ما تقوم به من تصرفات سلبية مثل تضيق واستهتار وإزعاج دون مراعاة لشعور الآخرين.

كما شدد سموه على أن استفحال هذه التصرفات باتت ظاهرة يجب كبحها ومنع تجاوزها للحدود، ووجه بتطبيق أقصى درجات العقوبات بحق المخالفين وبشكل فوري وفق الأنظمة والتعليمات، سواء على المركبات أو على من يقوم بقيادتها، مع التأكيد على ملاك قصور الأفراح والاستراحات بضرورة إعلام المستأجرين خطًياً بمقتضى ذلك.

وقبل عدة سنوات وجهت من وزارة الداخلية لإدارات المرور بمنع مواكب ومسيرات حفلات الزواج، واعتبارها مخالفة تخضع لعقاب النظام بالإيقاف والغرامة وحجز المركبة، وجاء في التوجيهات يومها “أن من قام بغلق الطرق عمداً أو السير في مواكب أو عرقلة الحركة بقصد اللهو واللعب والاستعراض فيطبق بحقه العقوبة المترتبة على التفحيط التي تبدأ من ألف ريال وحجز المركبة لمدة 15 يوماً والمرة الثانية حجزها شهرا وغرامة 1500 ريال والثالثة حجز المركبة نهائيا وغرامة ألفا ريال ورفعها للمحكمة في كل مرة يتم القبض على المركبة”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *