التخطي إلى المحتوى
الداخلية توجه تحذير شديد اللهجة لجميع المواطنين… تجنبوا القيام بهذا الأمر
الداخلية

الخليج فايف.. مهددة بمعاقبة المخالفين، وجهت وكالة وزارة الداخلية للأحوال المدنية تحذيراً من رهن أي وثيقة صادرة من الأحوال المدنية، سواء أكان الرهن لدى محطات الوقود أو محلات تأجير السيارات أو عند المحلات التجارية، بالإضافة للرهن لدى الأشخاص تحت أي سببٍ كان.

وشدد محمد الجاسر المتحدث الرسمي للأحوال المدنية، على أن “المادة 172” في اللائحة التنفيذية لنظام الأحوال المدنية، تنص على معاقبة من يرهن البطاقة أو سجل الأسرة، وعلى مسائلته قانونياً أياً كان السبب حينها، وأكد الجاسر أن هذا الاجراء يحفظ للمواطنين جميع وثائقهم، ويضع عائقاً أمام من تسوّل له نفسه لاستخدامها بشكل غير شرعي.

وأضاف الجاسر، أن هذا التحذير يأتي كتأكيد على قرار مجلس الوزراء ذو الرقم 94 والصادر في العام 1422 هـ، لهذا تجدد الوكالة تأكيدها ضرورة المحافظة على الوثائق الرسمية، وتجنب رهنها أو إتلافها أو التفريط بها.

وقال الجاسر في ختام حديثه، إن تطبيق الأنظمة والأخذ بها، يعتبر دليل على تمتع المواطن بالحس الوطني والأمني، والتي يتجسد في المحفاظة على الوثائق الرسمية كالهوية الوطنية وسجل الأسرة.

الجدير ذكره، أن وزارة الداخلية وجهت العام الفائت تحذيراً مشابهاً للمواطنين بخصوص تجنب رهن الهوية الوطنية، وذكرت يومها وكالة وزارة الداخلية للأحوال المدنية في تغريدة نشرتها عبر حسابها على تويتر، أن “الهوية الوطنية وثيقة رسمية نصت الأنظمة واللوائح على منع رهنها لأي جهة، فلا ترهنها حتى لا تتعرض للمساءلة القانونية”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *