توطين

قرار توطين العمل في المولات قد يفتح الباب أمام التلاعب… ما هي الأساليب المحتملة؟

الخليج فايف.. ذكر المحلل الاقتصادي محمد العنقري، أن قرار توطين العمل في المراكز التجارية المغلقة “المولات” قد يفتح باب الالتفاف عليه من خلال قيام بعض ملاك المحال التجارية بنقل مشاريعهم وأعمالهم إلى المحال المنتشرة في الأماكن المفتوحة على الشوارع، باعتبار أن القرار لم يشملها، وقال العنقري: “سندخل في إشكالية مع تشغيل المحال أو المولات بشكل عام”.
وأشار العنقري في حديث لموقع عين اليوم إلى أن القرار الجديد سيتجه لسعودة قطاع التجزئة بشكل عام، وهو يعد قراراً جيداً ومناسباً لتوفير فرص وظيفية مؤقتة لأبناء المملكة من الشباب الذين في بداية طريقهم، موضحاً بأن جميع الأعمال والمهن يمكن أن توفر فرصاً وظيفية للمواطنين، حتى لو كانت مؤقتة لكنها أفضل من البطالة والانتظار.
ورأى المحلل الاقتصادي أنه من غير الضروري أو المنطقي استقدام عمالة من خارج البلاد لشغل هذه الوظائف، مبيناً أن قطاع التجزئة كما يعلم الجميع يعاني من تزوير العمالة فيه الوظائف بشكل كبير في كل دول العالم، أي أن أغلبية الذين يعملون في هذا القطاع هم من فئة الطلاب، الذين سينتقلون بعد التخرج إلى أعمال مستدامة، مضيفاً أن هذا يشكل بالنسبة للأعمال كثافة في الأيدي العاملة، خاصة وأن غالبية المجتمع هم من الشباب، وبالتالي سيسهم توطين العمل في المولات في القضاء على التستر التجاري، وسيخفض نسب العطالة، ويقلص العمالة الوافد.

 

وختم العنقري إلى أن المملكة تحتل عالمياً المركز الثاني في تحويلات الأجانب بعد الولايات المتحدة الامريكية والتي تصل إلى 140 مليار سنوياً.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *