سابقة تاريخية ولأول مرة في السعودية.... إعفاء وزير سعودي من منصبه بسبب تجاوزاته

أوامر ملكية جديدة ….. الملك سلمان يصدر قرارات جديدة خاصة بالمملكة العربية السعودية

الخليج فايف…أوامر ملكية جديدة وقرارات، انتظارها عدد كبير من المواطنين السعوديين في اجتماع مجلس الوزراء السعودي الذي تم عقده برئاسة خادم الحرميين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز ، حيث استقبل المواطن السعودي تلك القرارات والأوامر بعد طول انتظار لها وكانت أخر فرارات المجلس التي تم إصدارها في الفترة الأخيرة في شهر ديسمبر الماضي.

أخر أوامر ملكية تم إصدارها في الفترة السابقة

أولاً: الموافقة على تشكيل مجلس الشوري.

ثانياً: الموافقة على هيكلة هيئة كبار العلماء بالسعودية

ثالثاً: إعفاء بعض المسؤولين في الحكومة السعودية من مناصبهم وتعين مسؤولين آخرين.

 

الملك سلمان يصدر قرارات جديدة خاصة بالمملكة العربية السعودية

القرارات الجديدة  التي اتخذها مجلس الوزراء، والتي انتظارها وتهافت على معرفتها الشعب السعودي ، وقد قام  عدد كبير من الصحف بنشرها، وكان من أبز القرارات المنتظرة هو حق قيادة المرأة السعودية  السيارة والسماح لها باستخراج رخصة قيادة .

حيث أثار هذه القرار الكثير من الجدل والشائعات على مواقع التواصل الاجتماعي فيما نفي مدير إدارة المرور السعودي بأنه لم تصل إليه قرارات بهذا الشأن ولكن التصريحات أكدت على حرية المرأة وحقها في القيادة ولكن لم يعين تاريخ الموافقة على هذا القرار.

  1. البدء  في زيادة المرتبات للعاملين بالحكومة  للمواطنين السعوديين نساء و رجال
  2. زيادة مرتبات العسكريين
  3. صرف المرتبات بالعملة الجديدة المطبوع عليها صورته (صورة الملك سلمان بن عبد العزيز).
  4. زيادة مرتب المرأة السعودية العاملة.أومر ملكية وقرارات جعلت المواطن السعودي في حالة من الترقب مرة أخري انتظاراً لتطبيقها وإعلان موعد تنفيذها
    5-فرارات خاصة بتعديل لائحة الترقيات بالوظائف الحكومية

قرارات خاصة بهيئة الزكاة  وجباية الضرائب من حيث تنظيم عملها وتطوير  أدائها وجاءت  كالتالي :

1- تحصيل الضرائب ,والزكاة من المكلفين وفقاً للنظام واللوائح المتبعة

2 – إتاحة  وتوفير الخدمات عالية الجودة للمكلفين بجمعها، للمساعدة على قيامهم  بالوفاء بواجباتهم.

3 – متابعة المكلفين  لضمان جباية وتحصيل المستحقات المتوجبة عليهم واتخاذ الإجراءات ألازمة للتحصيل .

الجدير بالذكر:
أن تلك الأوامر والقرارات جاءت عكس  لما تمناه السعوديين ، وقد عبر الشعب السعودي عن خيبة أملهم فيها في شكل تدوينات على موقع التواصل تويتر ، حيث أثارت جدل بين مؤيد ومعارض، كما أشار البعض أن تلك القرارات توافق الأوضاع السائدة بالمملكة والظروف الاقتصادية التي تمر بها.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *