التخطي إلى المحتوى
عضوة في مجلس الشورى تفجر مفاجأة بخصوص قيادة المرأة للسيارة…التفاصيل
عضوة

الخليج فايف.. اعتبرت الدكتورة أسماء صالح الزهراني، عضوة مجلس الشورى أن قيادة المرأة للسيارة هو نوع من الترف وليس من الأمور الضرورية، في ظل وجود متطلبات أخرى أكثر أولوية لها كتوظيفها والقضاء على التعنيف الذي تتعرض له ومواجهة أزمة ارتفاع نسبة الطلاق بين النساء.

ونقلت جريدة الوطن عن الدكتورة الزهراني، أن التوظيف يعتبر هاجس، في حين أن قيادة السيارة هو أمر يأتي في ذيل أولوياتها، أي الدكتورة الذهراني، لأن المرأة في نظرها تحتاج للوظيفة وللإعالة، في حين أن قيادتها في الوقت الراهن هي بمثابة ترف، مؤكدة أن الأولى المطالبة بقضايا التوظيف وغيرها، ويأتي بعدها موضوع القيادة، مضيفة: “أنا أخالف عضوات الشورى اللاتي يطالبن بالقيادة”.

وبيّنت عضوة الشورى أن للمرأة حق في التوظف ضمن المولات الكبيرة، وفي هيئة الأمر بالمعروف، وهذا الحق يأتي من الضرورة لسد حاجتها إلى الوظيفة، بما يتوافق وضوابط الشريعة الإسلامية، مشيرة إلى إحصائية تكشف أن البطالة بين نساء المملكة تعتبر أضعاف البطالة بين الرجال، وختمنت بالقول :”نحاول إيجاد فرص لتوظيفها في مراكز الاتصالات بالجيش وهيئة الأمر بالمعروف والاتصالات”.

وتعتبر السعودية الدولة الوحيدة في العالم التي تمنع النساء من قيادة السيارة، ورغم الشائعات التي تصدر بين الحين والآخر، والتي تؤكد قرب صدور قرار يرفع الحظر، لكن الجهات الحكومية أعلنت في فترة قريبة أن ما صدر هو مجرد اشاعات ولم تصل المملكة لحل هذه القضية بعد، وبالتوازي تنطلق الحملات عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعضها يشجع على قيادة المرأة للسيارة وبعضها الآخر يعترض.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *