التخطي إلى المحتوى
ماهي حقيقة اعتماد نظام البصمة للعاملين في قطاع التعليم والتدريس؟
البصمة

الخليج فايف.. نقلت جريدة الرياض عن المتحدث الرسمي في وزارة التعليم مبارك العصيمي، تأكيد أنه لا صحة لما تم نشره بخصوص قيام التعليم بإلغاء نظام البصمة في كافة القطاعات، الأمر الذي وصفه رواد مواقع التواصل الاجتماعي بأنه فاجئ منسوبيها.

 

وتابع العصيمي بأن التعميم المرفق للتغريدة المتداولة لا يمت بصلة لموضوع البصمة لا من قريب ولا بعيد، مضيفاً أنه تم التواصل مع حمد الوهيبي مدير عام المتابعة في الوزارة الذي أكد أنه رغم صحة التعميم لكنه خاص في ديوان الوزارة من أجل ضبط العمل، ولا صلة له بموضوع البصمة بتاتاً.

 

وختم العصيمي، بأن البصمة لم تفرض بعد في المدارس ولم يصدر تعميم بشأنها، محذراً في الوقت نفسه من نشر مثل هذه التغريدات التي البعيدة عن المصداقية.

وهي ليست المرة الأولى التي يصدر فيها مثل هذه الشائعات، فق تداول الشارع السعودي من حوالي السنتين تأكيدات حول صدور الموافقة لاعتماد نظام البصمة من أجل ضبط حضور وانصراف المعلمين والمعلمات في كافة مدارس المملكة.
ونقلت يومها وسائل اعلام عن مصادر بأن اعتماد النظام الذي تم تسميته “تام”، هو ضمن مطالب الوزارة للميزانية، خاصة وأن غالبية الشركات والمؤسسات بدأت التنافس للفوز بعقد تنفيذه، بحسب ما أشيع يومها.
وعلى الفور دشن نشطاء “تويتر” هاشتاق بعنوان #تطبيق_البصمة_للمعلمين_والمعلمات”، أعربوا فيه عن استيائهم من قرار الوزارة الذي اعتبروا لا يقدر طبيعةعمل المدرسين.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *