السعوديين

اعتباراً من منتصف رمضان.. المملكة تقدم مكرمة لكل من يتعرض لهذا الأمر لا قدر الله

الخليج فايف.. اعتباراً من منتصف شهر رمضان القادم، ستبدأ المديرية العامة للدفاع المدني، بتطبيق بنود لائحة الإغاثة الفورية داخل المملكة ، والتي خضعت للتعديل واعتمدها ولي العهد الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية رئيس مجلس الدفاع المدني.

وستقدم الإعانات للمتضررين من أي حادثة تهدد بالخطر حياة الأفراد والممتلكات العامة والخاصة، مثل الحرائق والسيول والهدم والعواصف والزلازل، بحسب ما توضح اللائحة، وستقدم الإغاثة وتنفذ بتوجيه من أمير المنطقة أو المحافظ، بموجب بتوصية من الدفاع المدني، بشرط أن تحدد الإمارة مكان وآلية منح العون للمتضررين والمنكوبين، إذ ستتولى إمارة المنطقة التي تمت فيها حوادث الضرر تشكيل لجنة تشمل ممثلون من وزارة الداخلية تحديداً إمارة المنطقة، ووزارة المالية وأيضاً مديرية الدفاع المدني من العاملين في فروع هذه الجهات.

وكشفت اللائحة أيضاً، أنه في حال استلزمت الحالة إخلاء بعض المواطنين من منازلهم لفترة معينة، فسيتم منحهم مبلغ 300 ريال يومياً كبدل إيواء لكل أسرة متضررة، تتألف من فردين، والتي يزيد عددها عن إثنين يصرف مبلغ 50 ريال يومياً لمدة خمسة أيام لكل فرد من أفرادها، كما يمكن إسكان المتضررين بمواقع الإيواء المتاحة والخاصة كالشقق المفروشة والاستراحات والفنادق أو في مراكز الإيواء الثابتة والمؤقتة، وأيضاً ضمن المدارس أو من خلال صرف خيمة مع 2 بساط لكل أسرة عدد أفرادها لا يتجاوز الأربعة أشخاص مع مستلزماتها، والأسر التي يزيد عددهم على ذلك ستصرف لهم خيمة أخرى.

وبخصوص إعاشة الأسر المتضررة في المملكة ، حددت اللائحة صرف مبلغ 50 ريال يومياً لكل فرد كبدل إعاشة على مدى مدة خمسة أيام، أو تزويدهم بسلة غذائية أو وجبات جاهزة.

وفي حالة كان إخلاء السكان من منازلهم لفترة طويلة، نصت اللائحة أنه سيتم صرف مبلغ 60 ألف ريال لكل أسرة على قسطين لا يزيد عدد أفرادها عن عشرة أشخاص، أما تلك التي يزيد عدد أفرادها عن عشرة فسيصرف لهم مبلغ سنوي قدره 70 ألف ريال على دفعتين، وسيكون الصرف عن طريق التحويل البنكي المباشر على حسابات هؤلاء المتضررين.
كما ستتولى وزارة الصحة تقديم الرعاية الصحية للمتضررين أثناء وبعد الحوادث.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *