التخطي إلى المحتوى
انتشار حالة من الغضب بين السعوديين بعد ارتكاب هذا الأمر المسئ للمملكة في حد تعبيرهم

الخليج فايف..غضب السعوديين، تسببت التغريدات التي نشرتها الإعلامية رنا هويدي عبر حسابها الخاص على موقع التواصل الاجتماعي تويتر  إلى حالة من الجدل الكبير على مواقع التواصل الاجتماعي، مما أدى إلى غضب السعوديين مطالبين بإقالتها من قناة إم بي سي.

ويذكر أن الإعلامية رنا هويدي تقوم بتقديم برنامج حديث المساء على قناة الـ إم بي سي، والتدوينات التي انتشرت عبر حسابها الرسمي الذي يحمل اسمها مسيئة للمملكة العربية السعودية، وبعد انتشار حالة الغضب بين أوساط الشعب السعودي تم إلغاء الحساب.

فقد بدأ الناشطون يهاجون الإعلامية عبر هاشتاق سب_السعودية_وتعين_في_mbc، حيث قال أحد المواطنين يدعى عايض بإنه أول مرة أكون ضد القناة وأضم صوتي إلى المطالبين بفصل المذيعة المسيئة للمملكة العربية السعودية، وأوضحت أحد المواطنات السعوديات بأن توظيف رنا هويدي في قناة الـ إم بي سي خطأ كبير، متسائلة كيف سمحت القناة بتوظيف هذه الفتاة بهذه الأخلاق.

وتجدر الإشارة أن أثارت حملة “كوني حرة” ضجة كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حتى أن الكثيرين دعوا لمقاطعة المجموعة الـ إم بي سي ومعاقبة الفاعلين، ومن أبرز التعليقات “كوني حرة.. كلمة حق أريد بها باطل”، بحسب ما نقلت صحيفة البيان الإماراتية، وعلّق أيضاً الداعية الدكتور سلمان العودة على الحملة بالقول، بأن واقع المرأة اليوم هو ليس الصورة التي يريدها الإسلام، مضيفاً بأن الحملات المتعلقة بحقوقها لا تنطلق من الحرص الحقيقي على مصلحتها، وأكد في الوقت نفسه أن مجتمعاتنا بحاجة لحماية المرأة.

مغردون يطلقون هاشتاق #سب_السعوديه_وتعين_في_mbc .. بعد انضمام رنا هويدي إلى mbc

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *