التخطي إلى المحتوى
ديبي… هذا ما تسبب به للطلبة السعوديين في أستراليا بحسب سفارة المملكة
ديبي

الخليج فايف.. بعد تعرض الساحل الشمالي الشرقي لأستراليا بإعصار ديبي الذي ضرب البلاد بقوة عاصفة من الفئة الرابعة، وتسبب بفيضانات وأضرار كبيرة بالأرواح والممتلكات، أعلن مشعل الروقي القائم بأعمال سفارة المملكة العربية السعودية في أستراليا ونيوزلندا بالإنابة، أن الطلبة السعوديين في أستراليا بخير ولم يتأثروا بهذه الأجواء.

وبيّن في تصريح أن السفارة طلبت من جميع الطلبة السعوديين الالتزام بتعليمات السلطات المعنية، كما زودتهم بأرقام للاتصال بالسفارة والملحقية عند وقوع أية طوارئ.

من جانبه، عبر رئيس نادي الطلبة السعوديين في مدينة جولد كوست بولاية كوينزلاند جعفر المالكي، عن شكره وتقديره لسفارة بلاده بأستراليا لما قدمته من دعم واهتمام للطلبة المقيمين في مناطق الإعصار، ولدورها أيضاً في متابعة شؤونهم أولاً بأول.

وضرب الإعصار “ديبي” يوم الثلاثاء الفائت ولاية كوينزلاند الواقعة شمال شرقي أستراليا، وترافق برياح مدمرة، تراجعت شدته أثناء انتقاله باتجاه الجنوب الغربي، إذ صاحبته أمطار غزيرة فوق سواحل نيو ويلز وفوق سيدني أيضاً، كما تأثرت ليسمور بالفيضانات وتحدثت أجهزة الطوارئ عن ارتفاع مستوى المياه 3 أمتار.

وبسبب الظروف صدرت أوامر بإجلاء سكان في تويد هيدس وكينغسكليف وموريلوباه، ولا يزال أكثر من 140 ألف منزل بدون كهرباء في مناطق الإعصار، وأصبحت العديد من البلدات معزولة بسبب الفيضانات التي تلت الإعصار، وتسعى فرق الإغاثة لتقييم الأضرار، كما وضعت القوات العسكرية بالإضافة للمروحيات وطائرات في حال التأهب من أجل المساعدة في عملية التنظيف التي تقوم بها الحكومة الأسترالية في كافة المناطق المتضررة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *